meaning of life

by Nariman Youssef

from Terry Eagleton, The Meaning of Life: A very short introduction

Religious fundamentalism is the neurotic anxiety that without a Meaning of meanings, there is no meaning at all. It is simply the flip side of nihilism.

ترتكز الأصولية الدينية على اعتقاد مرضيّ بأن غياب المعنى الأكبر هو غياب للمعاني كلها. هي إذن الوجه الآخر للعدمية.

‘What is the meaning of life’ looks at first glance like the same kind of question as ‘What is the capital of Albania?’, or ‘What is the colour of ivory?’ But is it really? Could it be more like ‘What is the taste of geometry’

“ما هو معنى الحياة” قد يبدو للوهلة الأولى سؤالاً عادياً، مثله مثل “ما هي عاصمة ألبانيا؟” أو “ما هو لون العاج؟” ولكن هل هو حقاً كذلك؟ أم أنه أقرب لسؤال من نوع “ما هو طعم الهندسة؟”

Wittgenstein was alert to the difference between real questions and phoney ones. A piece of language can have the grammatical form of a question but not actually be one . . .  ‘Whereabouts in the body is the soul?’ might sound like a reasonable sort of question to pose, but only because we are thinking along the lines of a question like ‘Whereabouts in the body are the kidneys?’ . . . Wittgenstein came to believe that a great many philosophical puzzles arise out of people misusing language in this way.

تنبّه فيتجنشتاين للفرق بين الأسئلة الحقيقية والأسئلة الزائفة. فإنه يمكن لمقطع لغويّ أن يكون له نفس الصيغة النحوية للسؤال دون أن يكون بالفعل سؤالاً . . . “أين موقع الروح في الجسد؟” يبدو وكأنه سؤالاً قابلاً للطرح فقط لأننا نلجأ عادةً إلى التفكير على غرار سؤال مثل “أين موقع الكلى في الجسد؟” . . . وقد توصّل فيتجنشتاين إلى الاعتقاد بأن العديد من الألغاز الفلسفية تنشأ عن حالات مشابهة من سوء الفهم وسوء الاستخدام اللغويّ.

Surely the reason why we cannot talk about the meaning of life is that there is no such thing as life? Are we not, as Wittgenstein might say, bewitched here by our grammar, which can generate the word ‘life’ in the singular just as it can the word ‘tomato’? . . .  How on earth could everything that falls under the heading of human life, from childbirth to clog dancing, be thought to stack up to a single meaning?

أيكون السبب وراء صعوبة الحديث عن معنى الحياة هو أنه لا وجود أصلاً لتلك الكينونة المسماة بالحياة؟ بل أننا نبدو هنا — كما يمكن لفيتجنشتاين أن يقول — مأخوذين بقدراتنا اللغوية التي تمكّننا من ابداع كلمة مثل “الحياة” في صيغة المفرد كما لو كانت “برتقالة” مثلاً . . . إذ كيف يمكن لكل تلك الأشياء التي تقع تحت مسمّى الحياة البشرية، من آلام الوضع وحتى الرقص الإيقاعي، أن تجتمع في معنى واحد؟

Ludwig Wittgenstein with crazy eyes

Wittgenstein with the crazy eyes. Commonly thought to be the greatest philosopher of the 20th century. So this is what you look like if you think too much.